مهداة الى فلسطين..ولبنان..والعراق وتركستان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مهداة الى فلسطين..ولبنان..والعراق وتركستان

مُساهمة من طرف عسافلي في الأربعاء أغسطس 27, 2008 5:49 pm

اغضب فإن الله لم يخلق شعوباً تستكين

اغضب فإن الأرض تـُحنى رأسها للغاضبين []
اغضب ستلقىَ الأرض بركاناً ويغدو صوتك الدامي نشيد المُتعبين

اغضب []
فالأرض تحزن حين ترتجف النسور []
ويحتويها الخوف والحزن الدفين []
الأرض تحزن حين يسترخى الرجال []
مع النهاية .. عاجزين

اغضب []
فإن العار يسكـُنـُنا []
ويسرق من عيون الناس .. لون الفرح []
يقتـُل في جوانحنا الحنين []
ارفض زمان العهر []
والمجد المدنس تحت أقدام الطغاة المعتدين []
اغضب []
فإنك إن ركعت اليوم []
سوف تظل تركع بعد آلاف السنين []
اغضب []
فإن الناس حولك نائمون []
وكاذبون []
وعاهرون []
ومنتشون بسكرة العجز المهين []
اغضب []
إذا صليت .. أو عانقت كعبتك الشريفة .. مثل كُل المؤمنين []
اغضب []
فإن الله لا يرضى الهوان لأمةٍ []
كانت - وربُ الناسِ- خير العالمين []
فالله لم يخلق شعوباً تستكين

اغضب []
إذا لاحت أمامك []
صورة الكهان يبتسمون []
والدنيا خرابٌ والمدى وطنٌ حزين []
ابصـُق على الشاشات []
إن لاحت أمامك صورة المُتـنطعين []
اغضب []
إذا لملمت وجهك بين أشلاء الشظايا []
وانتزعت الحلم كي يبقى على وجه الرجال الصامدين []
اغضب []
إذا ارتعدت عيونك []
والدماء السود تجرى في مآقي الجائعين

إذا لاحت أمامك أمة مقهورة خرجت من التاريخ []
باعت كل شئٍ []
كل أرضٍ []
كل عِرضٍ []
كل دين


ولا تترُك رُفاتك جيفةً سوداء كفنها عويل مُودعِـين []
اجعل من الجسد النحيل قذيفة ترتج أركان الضلال []
ويُـشرق الحق المبين []
اغضب []
ولا تُسمع احد

فإنك إن تركت الأرض عارية []
يُـضاجعها المقامر .. والمخنث .. والعميل []
سترى زمان العُـهر يغتصب الصغار ويـُـفسد الأجيال []
جيلا ً.. بعد جيل []
وترى النهاية أمة . مغلوبة . مابين ليل البطش . والقهر الطويل []
ابصق على وجه الرجال فقد تراخى عزمُهم []
واستبدلوا عز الشعوب بوصمة العجز الذليل []
كيف استباح الشرُ أرضك ؟ []
واستباح العُهر عرضك ؟ []
واستباح الذئبُ قبرك ؟ []
واستباحك فى الورى []
ظلمُ الطـُغاةِ الطامعين ؟؟؟

اغضب []
إذا شاهدت كـُهَّان العروبة كل محتال تـَخـفـَّى في نفق []
ورأيت عاصمة الرشيد رماد ماضٍ يحترق []
وتزاحم الكـُهَّان فى الشاشات تجمعهم سيوف من ورق []
اغضب []
كـَـكـُـلِّ السَّاخطين []
اغضب []
فإن مدائن الموتى تـَضجُّ الآن بالأحياء .. ماتوا []
عندما سقطت خيول الحـُـلم وانسحقت أمام المعتدين

إذا لاحت أمامك صورة الأطفال في بغداد []
ماتوا جائعين []
فالأرض لا تنسى صهيل خيولها []
حتى ولو غابت سنين []
الأرض تـُـنكر كـُـلَّ فرع عاجز []
تـُـلقيهِ في صمت تـُـكـفـِّـنـُـه الرياح بلا دموعٍ أو أنين []
الأرض تكره كل قلبٍ جاحدٍ []
وتحب عـُـشاق الحياة []
وكل عزمٍ لا يلين []
فالأرض تركع تحت أقدام الشهيد وتنحني []
وتـُـقبِّـل الدم الجسور وقد تساقط كالندى [center]
وتسابق الضوءان [center]
ضوء القبر .. في ضوء الجبين []
وغداً يكون لنا الخلاص []
يكون نصر الله بـُشرى المؤمنين

اغضب []
فإن جحافل الشر القديم تـُـطل من خلف السنين []
اغضب []
ولا تسمع سماسرة الشعوب وباعة الأوهام .. والمتآمركين []
اغضب [center]
فإن بداية الأشياء .. أولها الغضب []
ونهاية الأشياء .. آخرها الغضب []
والأرض أولى بالغضب []
سافرت في كل العصور []
وما رأيت .. سوى العجب []
شاهدت أقدار الشعوب سيوف عارٍ من خشب []
ورأيت حربا بالكلام .. وبالأغاني .. والخـُطب []
ورأيت من سرق الشعوب .. ومن تواطأ .. من نهب []
ورأيت من باع الضمير .. ومن تآمر .. أو هرب []
ورأيت كـُهانا بنوا أمجادهم بين العمالة والكذب []
ورأيت من جعلوا الخيانة قـُدس أقداسِ العرب []
ورأيت تيجان الصفيح تفوق تيجان الذهب []
ورأيت نور محمد يخبو أمام أبى لهب []
فاغضب فإن الأرض يـُحييها الغضب []
اغضب []
ولا تُسمع أحد []
قالوا بأن الأرض شاخت .. أجدبت []
منذ استراح العجز في أحشائها .. نامت ولم تُنجب ولد []
قالوا بأن الله خاصمها []
وأن رجالها خانوا الأمانة []
واستباحوا كل عهد []
الأرض تحمل .. فاتركوها الآن غاضبة []
ففي أحشائها .. سُخط تجاوز كل حد []
تـُخفى آساها عن عيون الناس تـُنكر عجزها ]
لا تأمنن لسخط بركان خمد لو أجهضوها ألف عامٍ ]
سوف يولد من ثراها كل يومٍ ألف غد

اغضب ]
ولا تُسمع أحد ]
أ سمع أنين الأرض حين تضم في أحشائها عطر الجسد ]
أ سمع ضميرك حين يطويك الظلام .. وكل شئ في الجوانح قد همد ]
والنائمون على العروش فحيح طاغوت تجبّر .. واستبد []
لم يبق غير الموت ]
إما أن تموت فداء أرضك ]
أو تـُباع لأي وغد ]
مت في ثراها ]
إن للأوطان سراً ليس يعرفه أحد


إن أخرجوا بغداد من صلواتها

سيكون عار المسلمين إلى الأبد

إن تنصروا الرحمن ينصركم‏..‏ وهذا ما وعد

هذا ما وعد‏


عسافلي
Ast çavuş

عدد الرسائل : 81
العمر : 32
العائلة التركمانية : oğuz Begdili
تاريخ التسجيل : 09/04/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مهداة الى فلسطين..ولبنان..والعراق وتركستان

مُساهمة من طرف وسيم حجوك في الأربعاء أغسطس 27, 2008 7:24 pm

تحية أخي عسافلي

لا يسعني إلا أن أدعو

اللهم... إني أسألك و أتوجه إليك،وأنت في عَليائِكَ،وأنا العبد الواقف بين يديك،أسألك أن تنصر الإسلام و المسلمين.

اللهم...ارفع رآياتنا.

اللهم...وحِّد كلمتنا.

اللهم...ألِّف بين قُلوبنا.

اللهم...أعِد المسجد الأقصى إلى أيدِينا.

اللهم...ارفع راية لاإله إلاَّ الله.

اللهم...لاتُشمتْ بنا الأعداءَ.

اللهم...ارفع راية سيِّدنا مُحمد صلى الله عليه و سلَّم،و أُنصر دينَ سيِّدنا مُحمد صلى الله عليه و سلَّم.

اللهم...أعلِ بفضلك كلمتي الحق و الدين.

اللهم...أعل بفضلك الحقِّ و الدين.

اللهم...أنصر من نصر دينَ محمد صلى الله عليه و سلم،و أُخذُل من خذل دينَ محمد صلى الله عليه و سلم.

اللهم...إِنا نسأَلُك أن تُعزَّ الإِسلام،وأن تنصر المسلمين.

اللهم...أُنصر ديننَا،و ارفع رايتنا،وأنصر قرآننا،وسُنةَ نبيِّنا محمد صلى الله عليه و سلم.

اللهم...من أراد بالإسلام سوأً فانتقم منْه.

اللهم... من أَرادَ أن يكيد للإسلام فكَدْهُ.

اللهم...من أَرادَ أن يخذُل الإِسلام فاخذُله.

اللهم...من أَراد بالإِسلام شرّاً فسلِّط عليه سيف انتقامِك.

يا حي...ياجبَّار...ياقيُّوم...برحمتك أستغيثُ.

اللهم...وحِّد صفوفنا على دينك.

اللهم...من أراد أن يكيد للإِسلام،فاجعل كيدهُ في نحرِه،واجعل تدْميره من تدبيره.

تقبل مروري وتحياتي

وسيم حجوك
Üsteğmen

عدد الرسائل : 617
العمر : 43
العائلة التركمانية : oğuz Begdili
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مهداة الى فلسطين..ولبنان..والعراق وتركستان

مُساهمة من طرف أبوبكر برق في الأربعاء أغسطس 27, 2008 9:19 pm



لا نامت عين الجبناء
أطلقت جناحي لرياح إبائي ،
أنطقت بأرض الإسكات سمائي ،
فمشى الموت أمامي، ومشى الموت ورائي ،
لكن قامت بين الموت وبين الموت حياة إبائي ،
وتمشيت برغم الموت على أشلائي ،
أشدو، وفمي جرح ، والكلمات دمائي ،
(لا نامت عين الجبناء)
ورأيت مئات الشعراء ،
مئات الشعراء ،
تحت حذائي ،
قامات أطولها يحبو،
تحت حذائي ،
ووجوه يسكنها الخزي على استحياء ،
وشفاه كثغور بغايا، تتدلى في كل إناء ،
وقلوب كبيوت بغاء، تتباهى بعفاف العهر،
وتكتب أنساب اللقطاء ،
وتقيء على ألف المد ،
وتمسح سوءتها بالياء ،
في زمن الأحياء الموتى ، تنقلب الأكفان دفاتر ،
والأكباد محابر ،
والشعر يسد الأبواب ،
فلا شعراء سوى الشهداء

أبوبكر برق
Üsteğmen

عدد الرسائل : 637
العمر : 48
الموقع : حمص - باباعمرو
العائلة التركمانية : oğuz Begdili
تاريخ التسجيل : 10/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مهداة الى فلسطين..ولبنان..والعراق وتركستان

مُساهمة من طرف lonely wolf في الأربعاء أغسطس 27, 2008 11:59 pm

لا يسعني إلا أن أقول
وا إسلاماه

lonely wolf
Binbaşı

عدد الرسائل : 1156
العمر : 33
العائلة التركمانية : oğuz Salur
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مهداة الى فلسطين..ولبنان..والعراق وتركستان

مُساهمة من طرف ERGENEKON في الخميس أغسطس 28, 2008 3:00 pm

لو كان في كفي قياد القدر
غسلت جفني أمتي بالشرر

ألهبت بالثُُُُُُُُُُُــــورة حتى الحجر
طهرت أرضي من ظلال العبيد
يومئذ ألقى عـــدوي العتيــــد

ERGENEKON
Er

عدد الرسائل : 4
العائلة التركمانية : oğuz Begdili
تاريخ التسجيل : 23/08/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مهداة الى فلسطين..ولبنان..والعراق وتركستان

مُساهمة من طرف Abo Deniz في الخميس أغسطس 28, 2008 10:10 pm

سلمت يداك اخ عسافلي على هذا الموضوع الرائع وهذه الكلمات التي تجرح الفؤاد


allah muslumani korusun

_________________

Abo Deniz
Yönetici

عدد الرسائل : 523
العمر : 30
الموقع : damascuse
العائلة التركمانية : oğuz Avşar
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مهداة الى فلسطين..ولبنان..والعراق وتركستان

مُساهمة من طرف pars في الجمعة أغسطس 29, 2008 7:42 am

تحية أخي عسافلي

لا يسعني إلا أن أدعو

اللهم... إني أسألك و أتوجه إليك،وأنت في عَليائِكَ،وأنا العبد الواقف بين يديك،أسألك أن تنصر الإسلام و المسلمين.

اللهم...ارفع رآياتنا.

اللهم...وحِّد كلمتنا.

اللهم...ألِّف بين قُلوبنا.

اللهم...أعِد المسجد الأقصى إلى أيدِينا.

اللهم...ارفع راية لاإله إلاَّ الله.

اللهم...لاتُشمتْ بنا الأعداءَ.

اللهم...ارفع راية سيِّدنا مُحمد صلى الله عليه و سلَّم،و أُنصر دينَ سيِّدنا مُحمد صلى الله عليه و سلَّم.

اللهم...أعلِ بفضلك كلمتي الحق و الدين.

اللهم...أعل بفضلك الحقِّ و الدين.

اللهم...أنصر من نصر دينَ محمد صلى الله عليه و سلم،و أُخذُل من خذل دينَ محمد صلى الله عليه و سلم.

اللهم...إِنا نسأَلُك أن تُعزَّ الإِسلام،وأن تنصر المسلمين.

اللهم...أُنصر ديننَا،و ارفع رايتنا،وأنصر قرآننا،وسُنةَ نبيِّنا محمد صلى الله عليه و سلم.

اللهم...من أراد بالإسلام سوأً فانتقم منْه.

اللهم... من أَرادَ أن يكيد للإسلام فكَدْهُ.

اللهم...من أَرادَ أن يخذُل الإِسلام فاخذُله.

اللهم...من أَراد بالإِسلام شرّاً فسلِّط عليه سيف انتقامِك.

يا حي...ياجبَّار...ياقيُّوم...برحمتك أستغيثُ.

اللهم...وحِّد صفوفنا على دينك.

اللهم...من أراد أن يكيد للإِسلام،فاجعل كيدهُ في نحرِه،واجعل تدْميره من تدبيره.

تقبل مروري وتحياتي

لا نامت عين الجبناء
أطلقت جناحي لرياح إبائي ،
أنطقت بأرض الإسكات سمائي ،
فمشى الموت أمامي، ومشى الموت ورائي ،
لكن قامت بين الموت وبين الموت حياة إبائي ،
وتمشيت برغم الموت على أشلائي ،
أشدو، وفمي جرح ، والكلمات دمائي ،
(لا نامت عين الجبناء)
ورأيت مئات الشعراء ،
مئات الشعراء ،
تحت حذائي ،
قامات أطولها يحبو،
تحت حذائي ،
ووجوه يسكنها الخزي على استحياء ،
وشفاه كثغور بغايا، تتدلى في كل إناء ،
وقلوب كبيوت بغاء، تتباهى بعفاف العهر،
وتكتب أنساب اللقطاء ،
وتقيء على ألف المد ،
وتمسح سوءتها بالياء ،
في زمن الأحياء الموتى ، تنقلب الأكفان دفاتر ،
والأكباد محابر ،
والشعر يسد الأبواب ،
فلا شعراء سوى الشهداء

لا يسعني إلا أن أقول
وا إسلاماه

pars
Çavuş

عدد الرسائل : 109
العمر : 30
الموقع : دمشق الحجر الاسود
العائلة التركمانية : oğuz Avşar
تاريخ التسجيل : 04/07/2008

http://suriye-turkmen.ahlamountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى