تاريخ الأتراك في سطور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تاريخ الأتراك في سطور

مُساهمة من طرف نظام الدين إبراهيم أوعلو في السبت ديسمبر 20, 2008 3:14 pm

القسم الثاني


الأسباب الرئيسية
لسقوط الدّولة العُثمانية:



1ـ زواج
السلاطين من الجواري والأجنبيات.



2ـ تعدد الزوجات
والمحظيات اللواتي كان الأجانب والحكام يقدّموهن هدية للسلطان كأنهن السّلع.



3ـ تفكك روابط
الأسرة السلطانية بسبب كثرة النساء.



4ـ تدخل نساء
القصر بالسياسة وشفاعتهن لدى أزواجهن السلاطين برفع الخدم إلى منصب الوزارة أو
إيصال المتزلفين إلى مراتب أهل الحل والعقد. مع بقاء أولياء العهد، مسجونين في دور
الحريم فلا يرون من الدنيا شيئاً ولا مظالم ومشاكل الشعب، فسيطر عليهم فئة تتحكم
بهم.



5ـ إحتجاب
السلاطين وعدم ممارستهم السلطة بأنفسهم، بسبب إتكالهم على وزراء جهال.



6ـ إدحال الدّين
في السياسة وفي كل صغيرة وكبيرة، والسير بعكس ما أمر به الله تعالى.



7ـ تبذير الملوك
من أموال الدولة، حتى وصلت إلى ثلث واردات الدولة.



8ـ خيانة
الوزراء والباشوات (الولاة). حتى أنه تعين الكثير من الأجانب المسيحيين واليهود في
هذه المناصب ولأجل الوصول إلى أعلى المراتب دخلوا في خدمة السلطان. فتظاهروا
بالإسلام لآمال سياسية.



9ـ غرق السلاطين
والأمراء في الترف والملذات.



10ـ الحروب
الصليبية شنت من جديد على الدولة العثمانية. والتي لم تنقطع منذ ظهورها إلى يوم
إنهيارها.



11ـ الإمتيازات
التي كانت تمنح للأجانب إعتباطاً بسخاء وكرم لا مبرر لها بل كانت تمثل التفريط بحق
الوطن.



12ـ الغرور الذي
أصاب بعض السلاطين.في الأونة الأخيرة وقد فتحت لهم الأرض أبوابها يلجأون كما
يشاؤون[1].



الأسباب الفرعية
لسقوط الدّولة العُثمانية:



1ـ إكتشاف الدول
الغربية بديلاً للموارد المستوردة من دول الشرق فزرعوا القطن والأفيون مثلهم وحتى
إستعملوها في الطب وصناعة المطاط. ثم كشفوا المعادن والنفط في بلدهم وفي الدول
الأسيوية والأفريقية، والتي سيطروا عليها، عن طريق الحروب والغزوات. ثمّ أحدثوا
الثورة الصناعية العالمية. فأصبحوا أغنياء وسيطروا على أكثر إقتصاد العالم.



2ـ فتحوا جامعات
كثيرة، بديلاً للجامعات الإسلامية، فإستخدموا أساتذتهم ومصادرهم في تعليم أبناءهم.
وبالأخص إستوردوا علماء من جامعات الأندلس. ثمّ بداؤا يغزون المسلمين بثقافتهم
وعلومهم.



3ـ غيّروا الطرق
التجارية الإسلامية المهمة التي كانت الشرايين في تغذية تجارتهم. فغيّروها بطريق
جديدة مبلط أو بنقل بري سريع من قطار
وسيارات، أو عن طريق بحري بفتح موانيء حديثة مع إستعمال السفن الكبيرة والسريعة، أو
عن طريق جوي بطائرات شحن الكبيرة. وأخيراً كشفوا الأيدي العاملة الرخيصة من الدول
الأفريقية. وهكذا بداؤا هم يصدرون لهم بدلاً من أن يستوردوا منهم.



4ـ فتح البنوك
الربوية في أمريكا وأوروبا، من قبل اليهود أولاً ثم بقية الأقوام فشوقوا الناس على
الكسل والعطل من العمل، ونظامهم بأن يأخذوا من الأغنياء أموالاً طائلة مقابل ربح
زهيد، ثم يعطون للفقراء من المحتاجين والمضطرين بأضعاف من الرّبا. وهكذا إستطاعوا
من السيطرة على الموارد المالية العالمية، دون لحوق المسلمين إليهم.



5ـ ظهور علماء
ومشايخ إنتهازيين وضعفاء النفسية كما كان عند السلاطين والولاة في نهاية سقوط
الدولة العثمانية، وحتى السلاطين والولاة قد أفسدوا العلماء بإعطاء الفتوى من
صالحهم، فحللوا قتل العلماء الطيبين لأنهم لايطيعون أوامر السلطان الفاسدة،
ويؤيدون زيادة الضرائب من قبل السلطان لأنه منفعة عامة ومثل هذه القرارات.



6ـ إستطاع هؤلاء
المعادين للإسلام ومن المنافقين والطاغين من المسلمين من تمزيق الأمة الإسلامية
إلى فرق وقوميات ومذاهب وطرق صوفية متعددة ومختلفة ومكفرة بعضها لبعضها الأخر.



3ـ أسماء الرّؤساء
في الجمهورية التّركيّة:



لقد تحولت
الخلافة العثمانية إلى الجمهورية التركية بشكل غير رسمي عام 1921م، بعد الإنقلاب
العسكري على الخلافة العثمانية. أما تحويلها بشكل رسمي تحققت بتاريخ 29 تشرين
الأول ـ 1923
، فتشكلت أول حزب تركي تحت شعار الديمقراطية
والعلمانية. ثم بعد الخمسينات تعددت الأحزاب. ودخلت للإنتخابات. وهنا سوف أبين
رؤساء الدولة مع رؤساء الحكومة:



1ـ مصطفى أتاتورك: عسكري تولى الرئاسة من عام
1923م بشكل رسمي إلى عام 1938م. ورئيس الوزراء عصمت إينونو. والحزب الحاكم برئاسته
هو حزب الشّعب.



2ـ مصطفى عصمت
إينونو: عسكري تولى الرئاسة من عام 1938 إلى عام 1950م. ورئيس الوزراء محمود جلال
بيار. والحزب الحاكم نفسه هو حزب الشعب. ثم لفترة قصيرة جاء فؤاد كوبرلو لرئاسة
الوزراء.



3ـ محمود جلال
بيار: عسكري تولى الرئاسة من عام 1950 إلى عام 1960م. ورئيس الوزراء عدنان مندرس.
والحزب الحاكم هو الحزب الدّيمقراطي. حدث إنقلاب عسكري، حكم على رئيس الجمهورية
بالسجن، ولرئيس الوزراء مع أصدقائه من الوزراء بالإعدام.



4ـ جمال كورسال:
عسكري تولى الرئاسة من عام 10 إلى عام 1966م. ورئيس الوزراء عصمت إينونو. والحزب
الحاكم حزب الشعب.



5ـ جودت صوناي:
عسكري تولى الرئاسة من عام 1966 إلى عام 1973م ورئيس الوزراء سليمان دميرال.
والحزب الحاكم الحزب الديمقراطي. وحدث إنقلاب عسكري وأغلقت كافة الأحزاب السياسية.



فبقيت تركيا من
عام 1979 إلى عام 1980م بدو رئاسة الجمهورية بسبب الإنقلاب.



وتكين أري بورون: أنتخب كرئيس
مؤقت للجمهورية التركية عام 1973م.



6ـ فخري قورة
ترك: عسكري تولى الرئاسة من عام 1973 إلى عام 1980م. ورئيس الوزراء بلاند أجاويد.
والحزب الحاكم الحزب الديمقراطي الإشتراكي. وبدأ في زمنه حرب القبرص، التي دارت
بين اليونان والعراق، لأجل إنقاذ الأتراك القبارصة من الإبادة الجماعية.



و إحسان صبري جاغليانكيل: أنتخب
كرئيس الجمهورية المؤقت. عام 1980م.



7ـ كنعان
إيفرين: عسكري العسكري الذي أحدث الإنقلاب العسكري وتولى رئاسة الجمهورية من عام
1980 إلى عام 1989م. وكان رئيس الوزراء طورغت أوزال. والحزب الحاكم حزب وطن الأم.



8ـ طورغت أوزال:
مدني تولى رئاسة الجمهورية من عام 1989 إلى عام 1992م، وهو أول رئيس جمهورية غير
عسكري. تولى رئاسة الجمهورية بإنتخاب الحر، وهو من عائلة متدينة وصوفية، وسبب
إنتهاء حكمه لوفاته المفاجئة، وقيل أنه توفي بسبب سم أدخل في طعامه عند زيارته
لإحدى الجمهوريات التركية. ورئيس الوزراء يلدرم أق بلوط، ثمّ جاء مسعود يلماز بعد
الإنتخابات. والحزب الحاكم حزب وطن الأم.



و بولات كيندوروك: رئيس
الجمهورية المؤقت 1993م.



9ـ سليمان
دميرال: مدني تولى رئاسة الجمهورية من عام 1993 إلى عام 2000م. ورئيس الوزرار
طانسو جلّلر. من عام 1993 إلى عام 1996م. والحزب الحاكم حزب طريق الحق. ثمّ بعد
الإنتخابات جاء نجم الدين أربقان من عام 1996 إلى عام 1998م. والحزب الحاكم حزب
الرفاه وحدث إنقلاب عسكري على حزب الرفاه. ثم " جاءت طانسو جلّلر ثم مسعود
يلماز إلى عام 2000م.



10ـ أحمد نجدت
منذر: مدني تولى رئاسة الجمهورية من عام 2000 إلى عام 2007م. ورئيس الوزراء بلاند
أجاويد من عام 2000 إلى عام 2003م. لقد أصبح إنتخاباً جديداً، وفاز حزب العدالة
والتنمية وأصبح عبد الله كول رئاساً للوزراء، ثمّ جاء رجب طيب أردوغان.



11ـ عبد الله كول: مدني تولى رئاسة الجمهورية من عام 2007 ولا يزال. ورئيس
الوزراء رجب طيب أردوغان. والحزب الحاكم حزب العدالة والتنمية.






والله الموفق










[1] تاريخ الدولة العلية العثمانية، محمد فريد بك
المحامي، ص 730 ـ 733.

نظام الدين إبراهيم أوعلو
Onbaşı

عدد الرسائل : 11
العائلة التركمانية : oğuz Bayat
تاريخ التسجيل : 24/07/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تاريخ الأتراك في سطور

مُساهمة من طرف ogli في الأحد ديسمبر 21, 2008 11:27 pm

شكرا أخي على الأكاديمية في الطرح أتمنى أن يحظى المنتدى بالكثير من أمثالكم

ogli
Üst onbaşı

عدد الرسائل : 21
تاريخ التسجيل : 17/06/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى